الخبير الاقتصادي وليد بن صالح: صندوق النقد الدولي يلزم تونس بالترفيع في أسعار المحروقات قبل نهاية 2018

  • 10 أكتوبر 13:22
  • 158


أكّد الخبير الاقتصادي وليد بن صالح أنّ صندوق النقد الدولي يشترط على تونس تجميد الزيادات والانتدابات في الوظيفة العموميّة منذ ماي 2016، كما يلزمها بالترفيع في أسعار المحروقات قبل موفى 2018 والتقليص في ميزانية الدعم وهو ما لم تحترمه تونس لضرورات اجتماعيّة.
وقال بن صالح في تصريح لموزاييك:"لا أتوقع عدم حدوث زيادة في الأجور في الوظيفة العموميّة لسنتي 2018 و2019 ولكن هناك تعهدات من تونس لصندوق النقد الدولي في 14 سبتمبر 2018 بعدم زيادة الأجور، وعلى أساسها قدّم الصندوق القسط الثاني من القرض لتونس".
وشدد بن صالح على أنّ "ارتفاع العجز الاقتصادي في تونس يعود بالأساس إلى عجز ميزان الطاقة و سينعكس بالضرورة على ميزان الدفوعات واحتياطي العملة الصعبة"، مؤكّدا أنّه "لا بد من حلول اقتصادية وليس جبائية...ولا يمكن الحد من العجز بتقليص الواردات فقط بل بتطوير نسبة الصادرات والإسراع في استغلال الطاقات المتجدّدة".
ونوّه الخبير إلى أنّ الاضراب العام المقرر ليوم 24 أكتوبر القادم سيكون له "تأثيرا سلبيا" على الوضع الاقتصادي في تونس.