أعلن  المرصد الوطني للفلاحة، اليوم الجمعة 12 فيفري 2021، أن الميزان التجاري الغذائي، خلال شهر جانفي 2021، قد سجل عجزا قدره 71،1 مليون دينار، مقابل فائض بقيمة 26،6 مليون دينار خلال نفس الفترة من سنة 2020.
وبلغ معدل التغطية 85،6% سنة 2021، مقابل 106،3% سنة 2020، وفقا لمعطيات نشرها المرصد.
وبيّن المرصد الوطني للفلاحة، أن العجز المسجل ناتج عن زيادة معدل واردات الحبوب (+41،3%)، باستثناء القمح الصلب (-20،3 %) من جهة، وانخفاض الصادرات من زيت الزيتون (-6،2 %) والتمور(-9،2 %)، بالرغم من زيادة الصادرات من الأسماك (+159،5%) والقوارص(94،6 %) والطماطم (+36،0%).
ومن حيث القيمة، سجلت الصادرات الغذائية انخفاضا بنسبة 5،5%، فيما ارتفعت قيمة الواردات بنسبة 17،2 %.
وبلغت الصادرات الغذائية 12،6% من إجمالي الصادرات، بينما شكلت الواردات الغذائية 11،9% من إجمالي الواردات.
كما شهدت أسعار المواد المصدرة ارتفاعا بـ29،8% بالنسبة لمنتجات الصيد البحري، و23،3% للطماطم، و 22،3 % لزيت الزيتون، مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، في المقابل شهدت التمور والقوارص تراجعا على التوالي بنسبة 13،3% و 2،7%.
كما شهدت أسعار استيراد الحبوب بدورها ارتفاعا بنسبة (15،2%) للقمح الصلب، و(15،0%) للقمح اللين، و(8،0%) للشعير، (31،3%) للذرة، وكذلك الحال بالنسبة لسعر الحليب ومشتقاته (111،1%) والزيوت النباتية (50،7%)، بينما انخفض سعر اللحوم بنسبة (64،7%).