راجعت وكالة الترقيم "فيتش رايتنغ" اليوم الأحد 23 نوفمبر 2020، آفاق تونس من آفاق مستقرّة إلى آفاق سلبيّة.

وفسرت الوكالة هذا القرار، أساسا، بالوضعية الصعبة للمالية العمومية