قال كمال الشارني المكلف بمهمة لدى وزير الطاقة والمناجم والانتقال الطاقي منجي مرزوق، اليوم الجمعة 24 أفريل 2020 إنّه وفق الأسعار الحالية لبرميل النفط عالميا، فإن المحروقات في تونس غير مدعمة حاليا وتساهم بإدخال مرابيح للدولة التونسية، وفق قوله.

وأشار الشارني في تصريح لإذاعة "إكسبراس أف أم: "حاليا المحروقات في تونس غير مدعمة بحكم الشراءات التي وقعت في نصف مارس والدولة رابحة فيه"

وأضاف أن هذه المرابيح يتم تحويلها إلى قطاع الصحة مبينا أن هامش التعديل في قطاع المحروقات سيكون آليا بصفة شهرية.

كما أكد المسؤول أنه سيتمّ الذهاب تدريجيا إلى التخفيض في سعر المحروقات عند البيع في حال بقاء الأسعار عالميا كما هي.