دعا الخبير المحاسب وليد بن صالح، اليوم الاثنين 2 مارس 2020، الحكومة الجديدة إلى التصدّي للتهريب والسوق الموازية في تونس، مشيرا أنّ الحد من هذه الظاهرة هو من أوكد أولويات حكومة الفخفاخ.

وقال بن صالح، خلال استضاقته بفقرة Eco 9 ببرنامج "رونديفو 9": "الدولة لازم تتصدى للسوق الموازية والتهريب.. أباطرة التهريب موجودين حتى في الإدارة التونسية"

من جهة أخرى، شـدّد على ضرورة أن تعمل الحكومة على الرفع من نسبة النمو في البلاد، من خلال دعم محركات نمو وخاصة الاستثمار.

وأكد المتحدّث، أنّ توفير مواطن شغل جديدة يتطلّب الزيادة في نسبة النمو التي كانت ضعيفة خلال السنوات الماضية.

كما دعا الخبير المحاسب، إلى الاهتمام بملف شركة فسفاط قفصة، لاسترجاع نسق الإنتاج الذي كان قبل الثورة، مشيرا أنّ الإنتاج الحالي ارتفع لكنّه مايزال نصف كميات ما قبل سنة 2011.