وكانت الشركة قد أوقفت رحلاتها بإتجاه تونس منذ خمس سنوات بعد العملية الإرهابية بباردو وأودت بحياة أكثر من 20 سائحا من جنسيات مختلفة.