وأكّد فريخة، خلال جلسة افصاح مالي، عقدها مجموعة “تلنات”، بمقر بورصة الأوراق المالية بتونس، أن هذا القمر الإصطناعي كلف مليون دينار في حين أن نظيره في السوق يكلف زهاء 5 ملايين دينار.

وأضاف الفريخة ” تمكننا في التحكم في الكلفة، خاصة، من خلال الموارد التكنولوجية للمجموعة التي ساهمت في فتح افاق جديدة لصناعة الاقمار الاصطناعية في تونس من خلال التعاون مع شركاء دوليين.

و يذكر ان” تلنات” كانت قد أعلنت في 25 افريل 2018 ، عن انطلاق عملية تصنيع أول قمر صناعي تونسي تحت اسم “تحدي 1 ” في إطار شراكة بين مجموعة “تلنات” ومؤسسات يابانية وفرنسية وسط توقعات بإطلاقه خلال سنة 2020.

كما أسست مجموعة “تلنات” منذ 23 سنة وحققت رقم معاملات بحوالي 44 مليون دينار خلال سنة 2017 وتمتلك 4 مواقع إنتاج كبرى في كل من صفاقس (المؤسسة الأم) وفرنسا وتونس العاصمة وتختص في تصنيع وترويج مجموعة من منتجات وخدمات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.