وصرّح الفرياني أنه من المتوقع أن يوفر المصنع، الذي تقدر كلفته بـ30 مليون دينار، 350 موطن شغل. 
وسيشمل هذا التشغيل اليد العاملة المختصة من ذلك تشغيل 120 مهندسا. 
وبيّن الفرياني أهمية المشروع، الذي يتولى مستثمر تونسي إنجازه بالشراكة مع مؤسسة "أف اي دابل يو غروب كربورايشن" وهي ثالث أكبر مصنع سيارات صيني، اعتبارا لقرب موقعه من العاصمة. وستستغرق اشغال بناء المصنع، الذي خصصت له مساحة 3،5 هكتار، 7 أشهر حسب "الجوهرة أف أم".