وبحساب الأورو فقد بلغت الاستثمارات الخارجية 204 مليون أورو مقابل 9ر231 مليون أورو في الفترة ذاتها من العام الفائت بتراجع بنسبة 12 بالمائة.

أما بحساب الدولار فقد بلغت هذه الاستثمارات مع نهاية الربع الأول من السنة الحالية 6،179 مليون دولار مقابل 2،190 مليون دولار في 2018 بتراجع بنسبة 6،5 بالمائة.

وتوزعت الاستثمارات الخارجية على 5،4 مليون دينار استثمارات الحافظة المالية (الاستثمار بالبورصة) و 3،616 مليون دينار استثمارات خارجية مباشرة مقابل 4،559 مليون دينار (م د) في الفترة ذاتها من العام الماضي بنمو تجاوز 10 بالمائة.

وأظهرت ذات المعطيات أن تونس استقطبت خلال الربع الأول من العام الحالي 1،286 م د استثمارات خارجية مباشرة في مجال الطاقة بتطور 6،13 بالمائة إلى جانب تدفق ما قيمته 5،270 م د من الاستثمارات المباشرة في قطاع الصناعات المعملية.

وبالمقابل سجلت الاستثمارات الخارجية المباشرة في قطاع الخدمات تراجعا لافتا وصل إلى 50 بالمائة إذ تقلصت الاستثمارات في هذا المجال من 2ر116 م د في الثلاثي الأول من 2018 إلى 59 م د في الثلاثي الأول من سنة 2019
كما عرفت الاستثمارات الخارجية المباشرة في قطاع الفلاحة تقهقرا هاما إذ تراجعت من 7ر5 م د في الربع الاول من العام الماضي إلى 600 ألف دينار (6ر0 م د)

يشار إلى أن تونس تستهدف مع نهاية العام الحالي استقطاب حوالي 3 مليار دينار من الاستثمارات الخارجية مقابل 8ر2 مليار دينار محققة في سنة 2018.