بلغ مخزون تونس من العملة الاجنبية أمس غرة مارس الجاري، 11332 مليون دينار مما يجعل أيام التوريد تتراجع إلى 80 يوما توريد مقابل 82 يوما الاسبوع الماضي وفق بيانات نشرها البنك المركزي التونسي على موقعه الالكتروني .

وبين المركزي التونسي أن الموجودات من العملة الأجنبية شهدت منذ بداية سنة 2018 ضغوطات هامة أدت إلى نزوله إلى مستوى 82 يوم توريد بحلول 23 فيفري 2018 وان تونس ستنتفع خلال الأشهر القادمة بتمويلات خارجية هامة في إطار تمويل المشاريع الاستثمارية في القطاعين الخاص والعمومي مما سيرفع من احتياطيات العملة الصعبة. عزا المركزي التونسي هذا التقلص إلى الدفوعات الهامة بالعملة الأجنبية التي تقوم بها عادة تونس في بداية كل سنة بعنوان تكوين المخزونات اللازمة من الطاقة والمواد الأولية الغذائية والصناعية لتأمين النشاط الاقتصادي إضافة إلى خدمة الدين