أعلن رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، السبت 24 نوفمبر 2018 بمجلس نواب الشعب، عن اطلاق حملة كبيرة في المرحلة القادمة لتشجيع التونسيين على استهلاك المنتجات التونسية.
ودعا الشاهد في البيان الحكومي، الذي قدمه خلال الجلسة العامة ببرلمان الشعب حول مناقشة مشروع ميزانية الدولة وقانون المالية لسنة 2019، إلى ضرورة استهلاك المنتجات التونسية قصد التقليص من التوريد والعجز التجاري وبالتالي تحسين سعر صرف الدينار والمقدرة الشرائية.
وأضاف أنّ استهلاك المنتوج التونسي يساعد على نمو المؤسسات التونسية والتشجيع على تطويرها بما يساهم في خلق الثروة وأيضا خلق مواطن الشغل.
وقال: « كل منتوج تونسي يتم استهلاكه يساهم في التقليص من كلفة الاستيراد وبالتالي الحفاظ على العملة الصعبة وأيضا، احداث مواطن شغل اضافية لكل التونسيين ».
وللتذكير فإن رئيس الحكومة وصل إلى مبنى البرلمان على متن سيارة سوداء اللون من نوع « واليس كار »، المصنوعة بأياد تونسية.