طرح الخبير الاقتصادي حسين الديماسي أمس الثلاثاء 15 جانفي 2019 قراءة اقتصادية في تأثيرات الاضراب العام المزمع تنفيذه غدا الخميس 17 جانفي.

وقدّر الديماسي خسائر الإضراب العام بحوالي 400 مليون دينار “لافتا إلى أن “هذه الكلفة تعادل انجاز 4 مستشفيات جامعية أو 50 كيلومترا من الطريق السريعة “.

كما اعتبر، في تصريحه لصحيفة الشارع المغاربي أنّ “الاضراب العام في قطاع الوظيفة العمومية سيمسّ قطاعات حيوية والاقتصاد ككل لأن العديد من المؤسسات العمومية التي ستضرب مهمة جدا حتى للقطاع الخاص وسيتسبب في ارباك عديد المؤسسات أما القطاع الذي سيتضرر أكثر فهو قطاع النقل باعتباره يمثل لوحدهثلثي النقل الجملي في البلاد …ستتعطل كل الاعمال اذا اضرب قطاع النقل”.