حقق الاقتصاد التونسي نموا بنسبة 2,5 بالمائة خلال كامل سنة 2018 في حين تطور، خلال الربع الاخير من العام الماضي، بنسبة 2,2 بالمائة، وفق بيانات كشف عنها المعهد الوطني للاحصاء، الجمعة.


وأضاف المعهد في بيانات صحفي نشره على موقعه الالكتروني، أنّ النّتائج الاولية المتعلقة بالربع الاخير من سنة 2018، أفضت الى تسجيل ارتفاع في الناتج الاجمالي بنسبة 2,2 بالمائة، بحساب الانزلاق السنوى اي مقارنة بالربع الاخير من سنة 2017 .


وسجل الناتج المحلي الاجمالي لتونس، نموا نسبة 0,2 بالمائة مقارنة بالثلاثي الثالث من سنة 2018، ليحقق الاقتصاد التونسي نموا ايجابيا بنسبة 2,5 بالمائة لكامل سنة 2018 مقابل 1,9 بالمائة خلال سنة 2017


القيمة المضافية للصناعات المعملية تنمو بشكل طفيف* 


تراجعت القيمة المضافة لقطاع الصناعات المعملية خلال الربع الاخير من سنة 2018 بنسبة 0,5 بالمائة (- 0,5 بالمائة ) خلال الفترة ذاتها من سنة 2017 .


وأرجع المعهد هذا التراجع الى تقلص الانتاج في قطاعي الصناعات الكيميائية والصناعات الفلاحية والغذائية بنسب تقدر على التوالي (3,7 بالمائة و1,7 بالمائة). 


ويفسر تراجع قطاع الصّناعات الكيميائية (- 8,4 بالمائة خلال كامل سنة 2018) بانخفاض الانتاج المسجل في مشتقات الفسفاط بنسبة 12 بالمائة، خلال الربع الاخير من سنة 2018 .


وارتفعت، في مقابل ذلك، القيمة المضافة لقطاع النسيج والملابس والاحذية بنسبة 0,7 بالمائة وقطاع الصناعات الميكانكية والكهربائية (3,1 بالمائة وقطاع صناعة مواد البناء والخزف والبلور (0,4 بالمائة).


وسجلت القيمة المضافة لقطاع الصناعات المعملية، خلال كامل سنة 2018، تطورا طفيفا بما قدره 0,3 بالمائة وهي تقريبا النسبة المسجلة خلال سنة 2017 (0,5 بالمائة) 


انتاج تونس من الخام تراجع الى 3,3 مليون برميل


تراجعت القيمة المضافة للصناعات غير المعملية، خلال الثلاثي الرابع من سنة 2018 ، بنسبة 3,6 بالمائة ( - 3,6 بالمائة ) وذلك مقارنة بنفس الفترة من 2017، 
وبنسبة 2,4 بالمائة (- 2,4 بالمائة) مقارنة بالثلاثي الثالث من سنة 2018 .


وعزا المعهد الوطني للاحصاء في معطياته، هذه النتيجة الى تقهقر الانتاج في قطاع استخراج النفط والغاز بنسبة 14,2 بالمائة، مقارنة بالثلاثي الرابع من سنة 2017. 


وتقلص إنتاج تونس من النفط الخام الى 3,3 مليون برميل، خلال الثلاثي الرابع من سنة 2018، بعد ان كان في حدود 3,7 ملايين برميل، في نفس الفترة من سنة 2017.


وتقهقر قطاع المناجم بنسبة 4,9 بالمائة نتيجة تراجع انتاج الفسفاط اذ تم انتاج 0,7 مليون طن، فقط، خلال الربع الاخير من سنة 2018، مقابل 0,7 بالمائة، خلال نفس الفترة من 2017 ( معدل الانتاج الثلاثي من الفسفاط لتونس بلغ مليون خلال 2011 ).


في المقابل، عرف قطاع البناء، من جانبه، نموا ايجابيا بنسبة 2,6 بالمائة داعما المنحى الايجابي الذي سجله منذ الثلاثي الثاني من سنة 2018، وفق بيانات المعهد الوطني للاحصاء.


وتراجعت القيمة المضافة لقطاع الصناعات غير المعملية، خلال سنة 2018، بنسبة 1,2 بالمائة مقابل تراجع بـ3,4 بالمائة، خلال سنة 2017 .