أشيع، خلال الأيام القليلة الماضية، أن الممثلة البارزة "إيما واتسون" ستنهي مسيرتها المهنية وتتقاعد نهائيا لتستقر مع صديقها ليو روبنتون.

لكن مدير أعمالها جايسون واينبرغ قال إنها تريد حاليا التركيز  فقط على حياتها الشخصية، دون تأكيد خبر اعتزالها

وكان تقرير لصحيفة ديلي ميل، أشار أن واتسون بصدد توديع حياتها المهنية لتستقر مع صديقها ليو روبنتون، لكن يبدو أن الأمر كله لا يستند الى حقيقة.

ولم تظهر الممثلة كثيرا خلال الفترة الماضية، كما لم يكن لها نشاط كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم تقدّم الأيقونة النسوية في هوليوود بأي تصريحات رسمية بخصوص هذا الموضوع