كشفت الممثلة المصرية، إيمان العاصي، اليوم الثلاثاء 9 جوان 2020، تفاصيل تعافيها من فيروس كورونا المستجد بعد ما أثبتت التحاليل إصابتها في نهاية شهر رمضان.

وأوضحت إيمان العاصي، في فيديو نشرته عبر حسابها على موقع "انستغرام"، أن نتيجة تحليلها الأول كانت إيجابية وبعدها بأيام أجرت المسحة الخاصة بوزارة الصحة وجاءت النتيجة سلبية وهو ما دفعها لتكرار التحليل 3 مرات أخرى، لتتأكد من تعافيها تمامًا من فيروس "كورونا"، وفق ما نقله موقع صحيفة المصري اليوم.

وأضافت أنها عزلت نفسها في المنزل لأكثر من أسبوعين، كانت خلالهما لا تتعامل مع أي حد وتتحدث إلى ابنتها عن طريق مكالمات الفيديو، وهي تبكي في فترة تعتبرها صعبة للغاية، مؤكدة أنها بحكم تجربتها تطالب الجميع بعدم الإحباط والخوف في حال تعرضوا للإصابة لأن الحالة المعنوية الجيدة تساعد في تسريع عملية التعافي من فيروس كورونا.

وأوضحت العاصي أنها عادت لاستئناف حياتها بشكل طبيعي منذ يومين، والتقت مع ابنتها وعائلتها مع التزامها التام بكل معايير الوقاية، مشيرة إلى أنها تشعر بالحزن عقب سماعها لشائعات تتردد عن خروجها من المنزل ومخالطتها للآخرين رغم أنها مصابة بالفيروس.

وأكدت  أن المتعافين من فيروس كورونا لا يجب معاملتهم بطريقة تحمل نبذ أو خوف، خاصة أنهم يمثلون فائدة كبيرة للمصابين بالفيروس، بسبب قدرتهم على التبرع ببلازما الدم التي تساعد في علاج المرضى بمستشفيات العزل.

 
 
 
 
 
Voir cette publication sur Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 

#الكورونا_مش_عيب #المرض_مش_عيب #المتعافي_مش_منبوذ #covid19

Une publication partagée par emanelassiofficial (@emanelassiofficial) le