نشرت وزيرة الثقافة شيراز العتيري، اليوم الأحد 12 افريل 2020، تدوينة عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، قدمت فيها اعتذار عن سوء الفهم الذي صاحب تدوينة سابقة لها باللغة الفرنسية، مؤكدة أنها لم تقصد بها أبدا الإساءة لأحد. وقامت العتيري بسحب التدوينة المذكورة والتي نشرتها للتعبير عن خيبة أملها من فحوى الرسائل السلبية التي وصلتها للتعبير عن رفض الأعمال الثقافية والتي اختزلها البعض في الأعمال الدرامية التلفزيونية، وسط الجدل القائم بخصوص الترخيص للمسلسلات لاستكمال عمليات التصوير رغم الحجر الصحي العام.
وختمت تدوينتها قائلة "أتمنى ان يكون هذا الاعتذار بداية جديدة لالتزام صادق لدفع الحياة الثقافية".