وستتم هذه العملية في اطار عمل مشترك بين جمعية الفنون الجميلة بالمنستير والمعهد الوطني للتراث بمساهمة خبيرة روسية في المجال وفريق المحافظة وترميم القطع الفنية بقصر السعيد قصر الآداب والفنون. 
وتم ذلك بحضور والي المنستير كما سيقع  قريبا إعادة عرض هذه اللوحات للجمهور.