إحتفالا بالعيد الوطني للجمهورية الموافق للخامس والعشرين من جويلية 2019 قامت  مصالح الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان (منصة الخطاب البديل) بالاشتراك مع وزارة الدفاع الوطني (طاقم الموسيقى العسكرية) ووزارة الشؤون الثقافية (الأوركستر السنفوني التونسي ومسرح الأوبرا) ومؤسسة التلفزة التونسية ومؤسسة الإذاعة التونسية بإعادة إنتاج النشيد الوطني الرسمي بروح جديدة شارك في بعثها  كل من الفنان لطفي بوشناق والفنان صابر الرباعي والفنانة أمينة فاخت و شاركهم في العزف كل من  اللأوركستر السنفوني التونسي وطاقم الموسيقى العسكرية.