برمجت مندوبية الشؤون الثقافية بالمهدية مجموعة من التظاهرات الثقافية في مختلف مناطق الجهة، انطلاقا من يوم 25 أفريل الجاري، تشمل ا الأطفال والكهول وتهتم بالمطالعة وفن "الخرافة" والإرث الغنائي.


وتحتضن المكتبات الجهوية بكل من سيدي علوان ورجيش، يومي 25 و26 أفريل، باقة من الفعاليات، في إطار الأيام الوطنية للمطالعة والمعلومات تحت شعار "تنمية الطفولة المبكرة مسؤوليتنا"، تجمع بين الرسم والرقص والبراعات اليدوية وقراءة القصة علاوة على حلقة حوار تتناول موضوع "المطالعة في سن مبكرة".


ويحتفي مهرجان الفن الشعبي بمنطقة السواسي، في نفس الفترة، بالفنان المرحوم الهادي لسود الذي قدم الكثير من أجل العناية بالموروث الغنائي التراثي عبر مداخلات من الشعر الشعبي وعروض تحمل عناوين "الدغباجي" و"النجع".


وينظم المركزي الوطني للفنون الدرامية والركحية بالمهدية، من 27 إلى 30 أفريل، فعاليات المهرجان الدولي للخرافة الذي يؤثثه مجموعة من المختصين والمبدعين بفقرات متنوعة ومبتكرة حول هذا الفن.


ويعيش أهالي قصور الساف، في الفترة بين 28 أفريل وغرة ماي، على وقع تظاهرة "أيام الطرافة في سرد الخرافة" التي تشتمل على عروض للحكواتي والمسابقات ومسرحيات للأطفال تحمل عنوان "كان يا مكان" و"ألف حكاية في حكاية" و"خيانة العصا".
وتنظم دار الثقافة برجيش بالتعاون مع المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الإنسانيات بالمهدية، يوم 27 أفريل، ندوة تحت عنوان "تثمين وتنمية السياحة الثقافية من خلال التكنولوجيات الحديثة".


ويبحث أكاديميون ومثقفون، خلال هذه التظاهرة، طرق تثمين وتطوير الواقع الثقافي خدمة للسياحة الثقافية إلى جانب طرق استخدام التكنولوجيات الحديثة للترويج لهذه لمكامن الإبداع في الجهة.