في تعليق على الفياضانات التي تضرر منها سكان الوطن القبلي وتحديدا نابل، ودون احترام لمشاعر الضحايا والمنكوبين  إرتأى الفنان  مقداد السهيلي أن ينشر تدوينة على موقع فايسبوك يدعو فيها التونسيين إلى الرجوع إلى الله معتبرا أن كفر التونسيين وعلمانيتهم سبب خراب البلاد و الكوارث التي يسلطها الله عليهم.
وقال السهيلي في نداءه، أن الله يعاقب التونسيين على شر أفعالهم.