تفاصيل إحباط محاولة هجوم ارهابي على مركز حدودي للحرس الوطني بالصري بولاية القصرين

  • 31 ماي 11:01
  • 4857


أفادت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الخميس، أن أعوان الحرس الوطني بالمركز الحدودي بالصري التابع لفرقة الحدود البرية للحرس الوطني بحيدرة من ولاية القصرين، قاموا بإطلاق النار باتجاه عناصر لمجموعتين إرهابيتين مما أجبرهم على الانسحاب والفرار تجاه الحدود الجزائرية التونسية وتحديدا باتجاه غابة محاذية للمركز المذكور.
وأوضح البلاغ، أن الحراسة الفوقية للمركز الحدودي للحرس الوطني بالصري التابع لفرقة الحدود البرية للحرس الوطني بحيدرة من ولاية القصرين الذي يبعد على رسم الحد التونسي الجزائري حوالي 600 مترا، تفطنت على الساعة منتصف الليل والنصف من ليلة البارحة، إلى مجموعة إرهابية تتراوح بين 3 و4 عناصر تحاول الاقتراب زحفا على بعد 300 مترا من مقر المركز، ومجموعة إرهابية ثانية متكونة من نفس العدد تقوم بعملية التغطية وذلك في محاولة لإستهداف المركز المذكور.
وأضافت الداخلية في بلاغها، أنه تم توجيه وحدات تعزيز للمركز الحدودي من طرف إقليم الحرس الوطني بالقصرين بمشاركة وحدات عسكرية والتنسيق مع السلط الأمنية الجزائرية لمحاولة ضبط عناصر المجموعتين.
وأشارت إلى أن هذا المركز الحدودي تم استهدافه سابقا في العديد من المناسبات خلال السنوات الفارطة من طرف المجموعات الإرهابية، إلا أن يقظة الأعوان وجاهزيتهم أحبطت مخططاتهم الإرهابية.